منتدى قرية الدناقلة
DANAGLA CYBER COMMUNITY

جمهورية السودان
ولاية الجزيرة

مجتمع قرية الدناقلة الرقمي

أخي الزائر الكريم

اذا لم تكن مسجَّلا بعد في منتدى قرية الدناقلة, نرجو اكرامنا بالتسجيل و الانضمام الى أكبر تجمع رقمي لابناء قرية الدناقلة على الانترنت

اذا كنت مسجلا فعلا, ارجو الدخول و عدم حرماننا من رؤية اسمك على قائمة الأعضاء اذا واجهتك مشكلة ارسل رساله الى الهاتف 09117685213

ولك وافر الشكر و الامتنان

أسرة منتدى قرية الدناقلة

ﺣﺎﺟﺔ ﺳﻮﺩﺍﻧﻴﺔ " ﻛﻔﻴﻔﺔ " ﻳﻌﻮﺩ ﻟﻬﺎﺑﺼﺮﻫﺎ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ﺣﺎﺟﺔ ﺳﻮﺩﺍﻧﻴﺔ " ﻛﻔﻴﻔﺔ " ﻳﻌﻮﺩ ﻟﻬﺎﺑﺼﺮﻫﺎ

مُساهمة من طرف أحمد كسلا في الثلاثاء أكتوبر 08, 2013 9:13 pm

ﺍﺭﺗﻔﻌﺖ ﺍﻷﻛﻒ ﺑﺎﻟﺘﻀﺮﻉ ﻭﺍﻟﺪﻋﺎﺀ
ﻭﺧﺸﻌﺖ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﻟﺮﺏ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩ ﻓﻲ ﺃﻃﻬﺮ
ﺑﻘﺎﻉ ﺍﻷﺭﺽ ﻓﻲ ﺃﻋﻈﻢ ﻣﻮﺍﺳﻢ
ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ )ﺍﻟﺤﺞ (، ﻭﻻ ﻳﻤﻀﻲ ﻳﻮﻣﺎﻥ،
ﺣﺘﻰ ﻳﺘﺤﻘﻖ ﺇﻋﺠﺎﺯ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ ﺍﻟﻘﺪﻳﺮ،
ﻭﻳﺄﺗﻲ ﺍﻟﺸﻔﺎﺀ ﺍﻟﺬﻱ ﻋﺠﺰ ﻋﻨﻪ ﺍﻟﻄﺐ
ﻭﺍﻷﻃﺒﺎﺀ، ﻟﻴﻌﻮﺩ ﻟﻠﺤﺎﺟﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ
ﻓﺎﻃﻤﺔ ﺍﻟﻤﺎﺣﻲ، ﺑﺼﺮﻫﺎ ﺑﻌﺪ ﺳﺒﻊ
ﺳﻨﻮﺍﺕ ،
ﺍﻧﺨﺮﻃﺖ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﻭﺍﻟﺤﺎﺝ ﺃﺣﻤﺪ،
ﺍﻟﻠﺬﺍﻥ ﻟﻢ ﻳﻔﻘﺪﺍ ﺍﻷﻣﻞ ﻗﻂ ﻓﻲ ﺭﺣﻤﺔ
ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻬﻤﺎ، ﻭﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﻋﺠﺰ ﺍﻟﻄﺐ ﻓﻲ
ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ، ﺍﻧﺨﺮﻃﺎ ﻣﻨﺬ ﺃﻥ ﻭﻃﺌﺖ
ﺃﻗﺪﺍﻣﻬﻤﺎ ﺃﺭﺽ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﺍﻟﻨﺒﻮﻱ ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ
ﺑﺎﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻨﻮﺭﺓ، ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻠﻮﺍﺕ ﻭﺍﻟﺪﻋﺎﺀ
ﺣﺘﻰ ﻣﻦَّ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ ﺑﺎﻟﺸﻔﺎﺀ.
ﻭﺗﺮﻭﻱ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﺍﻟﻤﺎﺣﻲ ﻣﻦ
ﻗﺮﻳﺔ )ﺍﻟﻌﻮﺍﻳﺪﺓ ( ﺍﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻤﺤﻠﻴﺔ ﺳﻨﺎﺭ
ﺣﻜﺎﻳﺘﻬﺎ، ﻟـ )ﺍﻟﺸﺮﻭﻕ (، ﻗﺎﺋﻠﺔ "ﻛﻨﺖ
ﻛﻔﻴﻔﺔ ﻟﺴﺒﻊ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺃﺟﺮﻳﺖ ﺧﻼﻟﻬﺎ ﺃﻛﺜﺮ
ﻣﻦ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﻃﺒﻴﺔ ﻟﻜﻦ ﻧﻈﺮﻱ ﻟﻢ ﻳﻌﺪ."
ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺍﻟﻔﺎﺻﻠﺔ
ﻭﺗﻀﻴﻒ "ﻭﺻﻠﺖ ﻟﻠﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻨﻮﺭﺓ ﺿﻤﻦ
ﺣﺠﺎﺝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻭﺯﺭﺕ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﺍﻟﻨﺒﻮﻱ
ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ ﻭﻻﺯﻣﺖ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺪﻋﺎﺀ
ﺑﺎﻟﻤﺴﺠﺪ ﻓﻤﻦَّ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻲَّ ﺑﻌﻮﺩﺓ ﺍﻟﺒﺼﺮ."
ﻭﻓﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺍﻟﻔﺎﺻﻠﺔ ﻣﻦ ﺣﻴﺎﺗﻬﺎ
ﺃﻟﺠﻤﺖ ﺍﻟﻤﻔﺎﺟﺄﺓ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮﺓ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ
ﻓﺎﻃﻤﺔ ﻭﺃﻃﻠﻘﺖ ﻧﻈﺮﻫﺎ ﻳﻤﻨﺔ ﻭﻳﺴﺮﻯ..
ﺇﻧﻬﺎ ﺗﺮﻯ ﺍﻟﻨﻮﺭ .. ﻟﻘﺪ ﺍﻧﻘﺸﻊ ﺍﻟﻈﻼﻡ، ﻭﻟﻢ
ﺗﺘﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﻛﺘﻢ ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﺍﻟﻬﺎﺋﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ
ﺷﻌﺮﺕ ﺑﻬﺎ ﺣﻴﻨﻬﺎ ﻟﺘﺼﺮﺥ ﻟﻤﻦ ﺣﻮﻟﻬﺎ
ﺑﺎﻟﻜﻠﻤﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﺍﻷﺑﻠﻎ، ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻟﺤﺎﻟﺘﻬﺎ
"ﺟﻴﺪ ﻟﻲ"، ﻭﻫﻲ ﻣﻦ ﻋﺒﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﻔﺮﺡ
ﺍﻟﺨﺎﺹ ﺍﻟﻄﺎﻏﻲ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ.
ﻭﺗﻘﻮﻝ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﻟـ
)ﺍﻟﺸﺮﻭﻕ " (ﻟﻘﺪ ﺭﺃﻳﺖ ﻧﻔﺴﻲ ﻷﻭﻝ ﻣﺮﺓ
ﺑﻌﺪ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺑﺎﻟﻤﺮﺁﺓ، ﻭﺷﺎﻫﺪﺕ ﺍﻷﻭﻻﺩ ﻭ
)ﺍﻟﺒﻨﻴﺎﺕ ( ﻭﺑﺖُّ ﺃﺗﺤﺮﻙ ﻟﻮﺣﺪﻱ ﺩﻭﻥ
ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﻷﻥ ﻳﺄﺧﺬ ﺃﺣﺪ ﺑﻴﺪﻱ، ﻓﻘﺪ ﺃﺧﺬﻫﺎ
ﺑﻬﺎ ﺃﺭﺣﻢ ﺍﻟﺮﺍﺣﻤﻴﻦ."
ﺑﻜﺎﺀ ﺍﻹﺑﻦ
ﺑﻜﻰ ﻣﻦ ﺷﺪﺓ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﻭﻫﻮ ﻳﺮﺩﺩ ﺍﻟﺤﻤﺪ
ﻟﻠﻪ
ﻭﺑﺠﺎﻧﺐ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﻭﻗﻒ ﺍﺑﻨﻬﺎ ﻳﺒﻜﻲ
ﻣﻦ ﺷﺪﺓ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﻭﻫﻮ ﻳﺮﺩﺩ "ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ..
ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﻟﻘﺪ ﺃﻋﺎﺩ ﻧﻌﻤﺘﻪ ﺇﻟﻰ ﺃﻣﻲ."
ﻭﺑﺪﻭﺭﻩ ﻗﺎﻝ ﺃﻣﻴﺮ ﻓﻮﺝ ﻭﻻﻳﺔ ﺳﻨﺎﺭ، ﻋﻠﻲ
ﻣﺤﻤﺪ ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ، ﻟـ )ﺍﻟﺸﺮﻭﻕ (، ﻟﻘﺪ ﻛﻨﺖ
ﻣﺘﺎﺑﻌﺎً ﻟﻠﺤﺎﺟﻪ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﻣﻨﺬ ﺃﻥ ﺗﺤﺮﻛﻨﺎ
ﻣﻦ ﺳﻨﺎﺭ، ﻷﻧﻬﺎ ﻛﻔﻴﻔﺔ، ﻭﻧﺤﻦ ﺍﻟﻴﻮﻡ
ﺳﻌﺪﻧﺎ ﻭﻧﺤﻤﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﺃﻋﺎﺩ ﺇﻟﻴﻬﺎ
ﺑﺼﺮﻫﺎ ﺑﻌﺪ ﻳﻮﻣﻴﻦ، ﻭﻣﻦ ﺩﺧﻮﻟﻬﺎ
ﻟﻠﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻨﻮﺭﺓ.
ﻭﺃﺧﻴﺮﺍً ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻓﺎﻃﻤﺔ ﺑﻌﻮﺩﺓ
ﺑﺼﺮﻫﺎ ﻟﺘﺘﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﺭﺅﻳﺔ ﺍﻟﻜﻌﺒﺔ
ﺍﻟﻤﺸﺮﻓﺔ ﻭﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﺍﻟﻤﻘﺪﺳﺔ .

ﺷﺒﻜﺔ ﺍﻟﺸﺮﻭﻕ
avatar
أحمد كسلا
العضوية البرونزية

عدد الرسائل : 222
بلد الإقامة : السودان
الإسم الكامل : أحمد عبدالله إبراهيم أحمد
نقاط : 3156
تاريخ التسجيل : 19/07/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى