منتدى قرية الدناقلة
DANAGLA CYBER COMMUNITY

جمهورية السودان
ولاية الجزيرة

مجتمع قرية الدناقلة الرقمي

أخي الزائر الكريم

اذا لم تكن مسجَّلا بعد في منتدى قرية الدناقلة, نرجو اكرامنا بالتسجيل و الانضمام الى أكبر تجمع رقمي لابناء قرية الدناقلة على الانترنت

اذا كنت مسجلا فعلا, ارجو الدخول و عدم حرماننا من رؤية اسمك على قائمة الأعضاء اذا واجهتك مشكلة ارسل رساله الى الهاتف 09117685213

ولك وافر الشكر و الامتنان

أسرة منتدى قرية الدناقلة

خربشات من حواف الذاكرة

صفحة 3 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في الأحد يناير 03, 2010 3:54 pm

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

خربشات من حواف الذاكرة أُولي هذة الخربشات الي الصديق ابوبكر حسن الشيخ -دندر

ليس ثمة شئ

سقطُ اليومُ القناع عن مشهدي
وبانت علي حقِيقتُها الاشياءُ كُلها
كُل الاسماء التى كانت في الإعتقادِ بانها من مدلول التسامي
تناثرت علي احرُفها الاولي فِصول الزِيفِ
وماعادت تُحرك في الحنايُّا سوي التحسُرِ والإِتّعاظِ
الأصدقاء جُلهم ومن كُنا نظنّهم من الأحباب
تشّابكت ايّاديِهّم علي انقاض ما كان بيننا دُونّما حياء
والبسُوا معاني الوفاءِ الوان التوّهمِ والتطاول علي ثوابت الإِخاءِ
وما عاد هُناك نظرةٌ لتأمل ما كان بيننا في الزمنِ الجميل
اي انساناً انت أيها الماردُ العصيُ علي العادةِ والأصول
تخرج الىّ بوجهكَ المكنونِ في الأزل
وتستبيح علي مشارفي كُل زِكرة خاطِر جميلة وكُل لمحة ريّد
امضيتُها في سالفِ العهدِ مع إجتياز المراحل من عُمري الجديد
يامبتغي عيشي في الحياة لم اعد احتملُ علي نفسي الجِراح
وتنغرسُ في احشائِي سِنان غدرِ الاصدقاء
ويمضي بي علي حواف السُهدِ شٍراع التسكُع والانّات
ما عاد القلبُ فية متسعاً للقادمين الجُدد
لا مكان فية سِوي الدمعِ يُنبت في صيّف ايامي القادِمات
خريرٍ مِن وجّع وصمتٍ من رِهْاب
ولعّينيك ياعمرِي الاقدارُ مُرّها والنصيبُ ارعنٌ
يمتهن جبروتة علي سواريك المنتصبةِ بالنحيب
عجباً لحالي وسؤالي يجتازُ بة العنان مدارات الظنون
وتعرجُ بة الريح ازمنةً همجية حيثُ انا وحيرتى عالقين
فأعلم ياحبيب الامسِ انى ارتضيتُ لنفسي من بعدُك هواني علي ذكراك
وطيفكُ لايعبر مداراتى إلا وتقاطعت فية صوراً معكوسة لذاتكُ وإسمكُ
سأمضي في خاصرةِ التمعن مثل مُر الندم
ووجعي مِدادٌ عبر الليالي التي تعوي بخطوي الي جدار الروح
ليبزغُ الصمتُ وجعاً في شمسِ صلواتى
غردي يا كل الاحزْان حولي ونادي اتراب السّراب
واحشّدى عناكب التوهّم عند فكّي السماء
علي موطنٍ موعودٌ معي بالتوعدِ والنزير
تركتُ لك كل الامكنة التى اودعتُها شهادتى عليك
يوم ان بان إرتجالي للصبر وانحساري في جوف العبرات
ومضيتُ سالكاً طريقاً لا يؤدى اليك
فهو ابعد من مسير واهون علي جُرحي من ذكراك
تركتُ لك مراتعي والديار وعز الاهل
ونبذتُ لنفسي مكاناً قصيْا
حيثُ انا والبعد صِنْوان نُجابة معاً تِرياق المِحن
لِما ياحبيب الامس تلاحقني في الغياب تعليلات نصكُ المُعلن
وتتمادي في القسوةِ حدّ الإهانة وتبذلُ الجهد لإنتِكاصي
فانا لااملك اليك السبيل ولا اهدي البشر الي الفضيلة
فهي وسمٌ ووشاحٌ علي جبينِ الشُرفاء
ياحبيب الامسِ وياصديقي في الماضي القريب كِلاكُما عندي
اضحي يباباً والهب علي مِنوري زاكرةً من جحيم
كلما زُرتها في تفاصيلي القديمة وجدُتها تنزُ بالالم
سادون علي صدورِ الايام طعم الخيانةِ ومعني ان تعيش بلا خاطر
تقاسمكُ الالام شطر العزيمة وتتباري في عينيك تراجيديا المهزلة
انا ياانت عصْيٌ علي التبعثرِ بين فهارسِ الايام منذ ان
تركتُ تداولك بين الحكايْا
ومنذُ ان اودعتُ للقلب حبه الضال ودفنتةُ كامانةٍ عند ضِفافِ الدّندّر
الذي طوي مراكبةُ ونفض موجه ومضي معي رّوحه وقاعه مكسورين الخاطر والجبين.كّأن الحُزن له والصمتُ لي فماذا بعد الحسرات
لاتتركي لخاطركِ ان يأخذكِ بعيدا حد الحلم
انها ليس اكثر من نسمة تسرقها الهفوات منك
وانتِ بقايا لنشيدٍ قديمٍ تعثر علي لساني
امسكت به الحِشْود من بعدي
وحاصرته ايادي الاصدقاء وتقاسمت سيرته الالسُن
بيني وبين عينيك مسافةٌ تقطر دماً
وبين زراعي وزراعيك دفئاً تعثر بالقدر
بين انفاسكِ وعِطر الذكري ميقاتٌ للحذر وجفاءٌ معلوم
بيني وبين العاصفة مدنٌ من رماد
يتهاوي علي اركانِها العويل وتمادت علي اسوارها العُزلة
ولا مكان بين النوافذ لقوس قزح
بيني وبين المدي ممراتٌ للبكاء
ودعواتٌ ترتجف ظني ان تجد سبيلها الي السماء
كان هنا حُبكِ مصونٌ يبصر النور علي همس الندي
يُهدهده حنيني اليك وتحوم في ارجائِه فراشات الاحلام
كان هنا علي ارضُكِ شخصاً اعزل يحاول اليك الوصول عبر الافياءِ
ليس ثمهَ شيئ لا نفحةٌ للزهر يهمسُ بها الربيع
ولا بعدُ جرحُ الروحِ يعتادُ المطر المجيئ
ليس ثمة ابوبكر
كان اعزلاً يجتاز الفصول وعلي اطراف عينيه تمرين وتنوحين بالغبرات
ليس ثمة ابوبكر





عدل سابقا من قبل fathi في الأربعاء أغسطس 17, 2016 10:35 pm عدل 2 مرات

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل


رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في الإثنين يوليو 26, 2010 7:50 pm

الاعزاء زهرة البنفسج وابوالخاتم عودا جميلا انيقا هنا في الخربشات اعاد البريق لها والاشتعال بلا شك بعدما كادت ان تذبل احرفها لكم تشكرات عميقة علي الحضور هنا من جديد ونتمنى ان لا يطول الغياب
زهرة البنفسج على بابك نهارات ..الصبر واقفات,, كدت اظن انة ضاع منك مرة اخري ولذلك عزوت سبب غيبابك لهذا فأنا اعرف اذا ما ضاع منك هذا الشيئ ستكونين حزينة علية فهو كم قاسمك الامك وكم شكوتِ لة وكم تهامستى معة علي الحس الذي لا يقال حتما اذا شعرتى بإختفاءة مرة اخري فستجدية في فاصلة مابين الجدار والسرير في نفس المكان الذي ياوي الية فانة بالطبع تعود ان لا يذهب عنك بعيدا. ولا يبرح انيسة قمة الوفاء لهذا المحبور بعصمة الاخلاص وحدة هو من نال الرضا وانتزع اعجاب نفسك هنيئا لك بهذا القلم العجيب والمدهش
كثيرا وطويلا تعمقت نصك بعنوان..سماح..وكنت اتمنى ان يكون هنا في المنتدي ولكن نحن نلاحق نصوصك هنا وهناك وهنالك ايضا اعجبتنى في النص الاعتزارية الجميلة لهذا القلم وتمدد روح التسامح والتصالح معة والاعتراف بالفضل لة قلمك دة سركِ الدفين وبوحك وقت تدوري تعلنى ميلاد كل الكلام ابقي علية عشرة

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف زهرة البنفسج في الخميس يوليو 29, 2010 7:06 am

ابوخاتم كتب:العزيزة خيوط البنفسج

ضخ كثيف من الحب والتحيات

منفذ لابد منه (لحضورك سحر مُضاعف يدفعنا بشدة لهذه الخربشات).



البداية و من رحم منافذ البوح شلالات من الود على هذا العطاء البازخ ،، جميل أن تلملمي لنا من الألم حروف تترجم ما بداخلنا ،، عظام من المفردات منخورة بالجمال ،، بصراحة مداد الألم عندك فاخر يسكب جمالا مزركشا على بياض هذه الخربشات ،، أدهشني حرفك المنغمس في الحزن والألم وإشتعالك الأنيق في التماهي.

خيوط البنفسج وليست زهرة البنفسج ، لأن الزهرة تعنى إنحسار حيز التمدد بينما الخيوط هي مراهقة التمدد ، فيا خيط البنفسج الآن أنا أقترب أكثر من هذه الخربشات لقراءة السكب الندي من مدادكم ، تهدوننا أحرف مُتكية على أكف الألم والوجع تساعد في إعطائنا وخزات من الوجع المتسلسل ،، تشجعوا الحرف الجميل على فعل التكاثر ،، نتوضأ ببقايا ماءكم الجميل هذا والذي يقود أصابعي طائعة لتسجيل إمتناني ،، صور الألم عندك تتنامى في نسق تصاعدي مُدهش ،، تُضيفي لنا ألوان لهذه الخربشات ونحن لا نتقن الإنسجام معها ،، حروف كلماتك تؤرخ للوجع وتزيد في شراهة الجُرح.

تشكرات على السؤال عنا ، فلك أن تعلمي يا خيوط البنفسج بإني شريد أزلي عن الوطن الذي تعاوره أيدي مقاولي السياسة ،، أولئك الذين أحرقوا تبغ الكلام على وجهه ومزقوه ثم جلسوا على فرائه. نعيش حالة اضطراب ما بين الحرمان والجدب والتى تجمعهما رؤىً مشتركة " الوجع" صدقيني ما أصعب الإنحدار من سطحه ،، ماتت قلوبنا وبقيت الأعضاء تحت إشراف العذاب ،، وخيم الإحباط يجوس في قلوبنا خفية كضباب سرمدي الحلول ،، نائحة الروح تذعن لهفيف الحنايا ،، نماطل في الروح لنُجلي ثقل الألم من أكتافنا ،، أصبحنا نمارس في طقوس نورانية ودعاء أن يعيد الله لهذا الوطن سيرته الأولى لان هؤلاء القوم لم يتركوا لنا فيه إلا النطيحة والمتردية وما أكل السبع ،، نعزف في لحن العودة بوتر مشدود على صفائح الارق،، وطن ما زال يرسل لنا إيحاءاته عبر ذبذبات الوجع ،، غيابنا تحطيما لعادة الحضور وتحريكا لنوازع الشوق لكم.

فهل لكتاباتك أن تكون لنا نبع يسيل منه ألمنا ووجعنا يحاكي نزيف الجراح ويتحدى الأمل في كبت الصراخ.



دائما شامخة

إحترامات تتقاطر

دوما ـ ابوالخاتم


ابو الخاتم ..... مجيئك وحده تباشير المطر الذي يحمل في طياته الخير الوافر ..

تحيات إحترام و تقدير ...

و لأني خبرت روحي جيدا و عرفتها كيف تقاوم تيار النزيف دوما ، فقد صار للوجع في دواخلي مسارب خاصة .. في كل مرة يخترقني فيها يبث في روح جديدة لمعنى جميل آخر في الحياة .. و تلك نعمة عظيمة ، إذ أن الله سبحانه و تعالى إن كتب لك ان تعاني من شئ ما فهو بالمقابل يمنحك و بسخاء بدائل أخرى تجعل لحياتك طعم أفضل ، لكن كيف لنا أن ندرك ذلك .. تلك هي الحلقة المفقودة التي نحتاج أن نعيها تماما حتى نستمر و تستمر معنا الآمنا و آمالنا و أحلامنا ....

ابوالخاتم... امنياتي لك أن تعود إلى الوطن أو الأصح أن يعود الوطن لك .. فأنا أدرك أنكم أي الذين أخذتهم دروب الهجرة ، صعب عليهم أن يتعايشوا هنا في الوضع الراهن هذا ... فالقاعدة تقول إنه كلما بعدت عن اللوحة فأنت تراها جيدا و تحس بخللها أكثر و تدرك مدى تجانسها أو تنافرها ... و أعلم أيضا أن مثلكم يحمل الوطن بين جوانحه .. يظل برغم إبتعاده عنه لصيق به .. متمسك أبدا بذكريات عطرة تماما كعقار يحتاجه عند اللزوم .. و أعتقد أن وقت اللزوم يتكرر كثيرا في " مطحنة " بلاد المهجر ..

فيا صديقي ... إعتدت دوما أن أختزل مشاعر الآخر و أشحن بها قلمي .. إعتدت كثيرا على أن أعيش حلم الآخر لاستطيع أن أخترق أبعادا أعمق و بالتالي أجمّل ندوبي و أبدو في مظهر القبول .. و إعتدت كذلك على أتقاسم حياتي مع آخرين فذلك من شأنه أن يكبّر إنساني الداخلي و بالتالي أعرف كيف أتنفس بإرتياح و أتعلّم لغة الإبتسام ... و ذلك كله لأني حملّت نفسي يوما ما مسئولية دعوة ما و هي أن أقدم حرفا ما أكثر ما يميزه أن يكون نافذا مخترقا لدواخل الآخرين .. تمنيت أن يكون لحروفي صوت صمت عالي يخاطب صمت الآخرين و من ثم يهديها و لو بعض من الراحة أو الأمل أو السرور ...
تلك فقط أمنياتي البسيطة التي أجاهد من أجلها لتكون واقعا ملموس و ليتها تكون كذلك قبل أن أفارق قطاري المسرع في إجتياز المحطات ...

ابو الخاتم ... شكرا لك و أنت تحفز حروفي للتحرر من ذلك السكون الذي سجنها لفترة .. فقط أقبل بوحي ذاك فهو قادم من أعماق بعيدة جدا قلما يواصل رحلته نحو الفضفضة ... و حتما سأعود الى هذه الخربشات التي رحبت بي دائما و أهدتني حلاوة الإستماع و لصاحبها إعتزازي المستمر ..

و لك مني أجمل تحياتي أبدا ...

زهرة البنفسج
عضو فعال

عدد الرسائل : 59
نقاط : 2543
تاريخ التسجيل : 01/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف زهرة البنفسج في الخميس يوليو 29, 2010 7:32 am

fathi كتب:الاعزاء زهرة البنفسج وابوالخاتم عودا جميلا انيقا هنا في الخربشات اعاد البريق لها والاشتعال بلا شك بعدما كادت ان تذبل احرفها لكم تشكرات عميقة علي الحضور هنا من جديد ونتمنى ان لا يطول الغياب
زهرة البنفسج على بابك نهارات ..الصبر واقفات,, كدت اظن انة ضاع منك مرة اخري ولذلك عزوت سبب غيبابك لهذا فأنا اعرف اذا ما ضاع منك هذا الشيئ ستكونين حزينة علية فهو كم قاسمك الامك وكم شكوتِ لة وكم تهامستى معة علي الحس الذي لا يقال حتما اذا شعرتى بإختفاءة مرة اخري فستجدية في فاصلة مابين الجدار والسرير في نفس المكان الذي ياوي الية فانة بالطبع تعود ان لا يذهب عنك بعيدا. ولا يبرح انيسة قمة الوفاء لهذا المحبور بعصمة الاخلاص وحدة هو من نال الرضا وانتزع اعجاب نفسك هنيئا لك بهذا القلم العجيب والمدهش
كثيرا وطويلا تعمقت نصك بعنوان..سماح..وكنت اتمنى ان يكون هنا في المنتدي ولكن نحن نلاحق نصوصك هنا وهناك وهنالك ايضا اعجبتنى في النص الاعتزارية الجميلة لهذا القلم وتمدد روح التسامح والتصالح معة والاعتراف بالفضل لة قلمك دة سركِ الدفين وبوحك وقت تدوري تعلنى ميلاد كل الكلام ابقي علية عشرة

عزيز فتحي ... من الأعماق أرسل مودتي و تقديري ..

ولك أن تعلم أنني و عندما أنظر في مرآءة دواخلي لا أري نفسي إلا في معية القلم ..

حتى الآن فأكثر ما أجيده في حياتي الكتابة .. أحسها شريان قادم من روحي و روحي تلك محلقة في سماوات بعيدة لا أستطيع الوصول إليها فقط هي الحروف وصلنا الدائم ..

تلك حالتي مع الكتابة ... شئ ما أعتمد عليه في سيري المتعثر حتى أكتسب صفات الروح ..

همس خافت و عميق .. يلازمني بإستمرار و يعلّمني كيف أعيد ترتيب الحروف ..

إنها نبض حياتي .. كلما تدفق يراعي كلما أحسست أن دمائي قد ضخت في شراييني من جديد ..

و هي جسر يساعدني في إجتياز هواتي بيسر ..

قلمي هو صديق روحي .. لم أعرف في دنياي قط صديق أوفى منه ..

هو يحترم صمتي إذا ما توقفت عن البوح ..

هو يكاشفني بأحداث مستمرة تحدث بيني و بين نفسي ..

تعوّد أن يفهم سر دموعي و يلتقط من دوني الآخرين صوت بسمتي المكتومة ..

لم يخذلني أبدا .. عندما أحتاج إليه بهدوء يرتاح على أصابعي و بفرح يقبل حروفي ..

يعلم كم أحبه وبالتالي هو لا يحب أن يفارقني ...

قلمي هو نوري دوما بسهولة يقودني في الظلام ...يجعلني بحرف قادرة على الإشراق ..!!

و كما و صيتني يا فتحي .. سأبقى عليه عشرة .. و أنا باقية عليه .. نحن لا نفترق أبدا ..

فتحي ... شكرا لك لأنك لك حسا خاصا تجاه القلم ، و أنا أعلم إنك مثلي لك ود قديم معه .. شكرا لك لأنك أعدت لي ذلك الجزء المفقود من النص الذي منعني من التسطير في خربشاتك الدفينة ..

و نستمر .......

زهرة البنفسج
عضو فعال

عدد الرسائل : 59
نقاط : 2543
تاريخ التسجيل : 01/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في الجمعة يوليو 30, 2010 9:58 pm

تباريح الجريمة
ليس في حنايا الجوف
ياصاحبي سِوى تلك الليالي
وصدى الذكرى الاليمة
واحزاناً تمتد واوجاعاً تستبدُ
وتطول مع الليل البربري
ثم تتواري خلف طعم الهزيمة
هكذا مازالت ليالينا منبطحة
في صحوها تكسوها ملامح الارق المستديمة
هكذا ما زال يومى من الامس
طاحونة للحزن العميق تلهث
من دمى مراكب التية مبحرة
في بواكير الجسد المستقيمة
وعلى حافة الوجع الدامع
يرقد الجرح المعتوة
موقظا رائحة الاحتراق
في صدرى وتباريح الجريمه

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف khoaga99 في السبت يوليو 31, 2010 8:26 am

شكراً جزيلاًالأخوه فتحى وزهره البنفسج
على عبق الحنين المنساب
من تفاصيل روعتكم
دمتم لهذا المد الجميل الذى
اتمنى أن يستمر
تسلمو
ومذيد من الحنين الدفاق
المندهش من وجود الأمنيات

khoaga99
مشرف القسم الإجتماعي

عدد الرسائل : 298
الإسم الكامل : طلال عبد الرحمن أحمد عبد الرحمن
نقاط : 3161
تاريخ التسجيل : 27/08/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في السبت يوليو 31, 2010 10:37 am

معلوم لنا يازهرة البنفسج كم هي كتابتك حياة متناهية الابعاد تقف علي مشارف احساس الاخر وتخاطب فية الحس الجوانى وقلمك المدهش دا اذا ما خط علي الورق ارق الناس ومعاناتهم واختزال مشاعرهم فلح في تزكية الروح وطهر الدواخل بماء حبرة المدلوق قلمك دا انشداة وتوهان في بواطن الفكرة التى اردت لها الافصاح والظهور شحذ من تجارب ومواقف متباينة تدعمها ضرورات الوجود في كتابة وحياكة نصها واستنتجت هنا من خلال هذا النص الذي اصابنى بجملة تساؤلات تمرد وعدم رضي بواقع الحال وتطلع دائما واشتهاء مجترح للافضل العالم من حولك بما فية من حركة وجمود وانسياب وركود واحداث ووووو لا يرضيك علي الاطلاق ..؟
ام ان الاعتزال عن الجو المشحون بالصخب والضحيج هو وراء نبرة تلك الاحتجاج لديك,,ولو اعيدت لك فرصة الحياة من جديد ماذا انت فاعلة....؟
هذة اجزاء من نصوصك التى اثارت دهشتى واعجابي والحديث عن هذة النصوص مستمر

(ي )
يبدو المكان بلا حضور...

و هذه النفس تتأرجح بين الجوانح ...
تبدو الموازين في اعتلال تمام و أنا أروح جيئة و ذهابا ..
لربما وجدت ما يرضيني و يسكن هذه الثورة المتأججة اللظى ..!!
******
( ذ )
ذلك الشئ الذي يشدني إليك...
يلوحني تحت شمسك الملتهبة ...
أراه تماما كحبل يخنقني و يحسب علي أنفاسي ..
برغم وهج الضوء الكثيف ما زلت لا أرى
و لا استبين الطريق ..!!
******

( ب )
بين كل الثنايا أتبختر كثيرا علّني أنام
في زاوية دافئة بوسادتك .....
لقد هجر النوم هذه الجفون المثقلات بالهم دوما

الممتلئات بالشوق و ضجيج اللهفة ...
لماذا و أنا في حضن أمي لا انعم بالهدوء ..؟!
*******
( ن )
نظرات كالرسائل الشفافة ..
و عيون تلتمع تحت سناء ضوء تلك المشاعر الفياضة ..
المنسابة كتيار خفي ....
يظل يربط بين قلبين وحيدين على الدوام ...
******
( ن )
إنني و إن خفت أن اطرق بابك و تستجيب أنت لندائي ..
فما أزال على نفس الوتيرة التي لا تبارح خطوتي أبدا
نفس الوتر و ذات اللحن و الإيقاع ...
ما أزال أنا لا أتبدل ، و لا تخضعني الأيام ..!!!__________________
على بابك نهارات ..الصبر واقفات

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف زهرة البنفسج في الإثنين أغسطس 02, 2010 6:27 pm

صديقي فتحي ...

لك جميل أمنياتي دائما ...

أحسب أنني الآن بل منذ زمان في سباق عنيف مع الزمن ..

أحمل بين وجداني ثورة ربما ... إحساسي دائما يفوقني قدرة

و حروفي لا تسعفني أبدا ...

يشتد في أعماقي صراع .. و حالي لا يرضيني إذ أن شعوري الدائم هو أن هناك حس كبير ضائع بين حواشي روحي و يعذبني لأنه يضن علي بالبوح ..!!

فتحي .. لي عودة أخرى فقط تقبل إعجابي بما كتبته هنا و قراءتك لنصوصي تلك ... فما زال لدي الكثير لأسطره هنا ...

فقط أريد لهذه الخربشات أن تستمر بلا إنقطاع بذات التميز التي هي عليه الآن ..

و شكرا لك و لمساحاتك الرحيبة التي تستقبلنا دوما بسماحة غير معهودة

دمت بخير ...

زهرة البنفسج
عضو فعال

عدد الرسائل : 59
نقاط : 2543
تاريخ التسجيل : 01/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في الجمعة سبتمبر 03, 2010 8:14 pm

ربما هي اشياء الحياة عزيزتى فكم هي كثيرة ومؤلمة توفدنا الى هناك بين اتونها وكم هي ايضا ضنينة علي البوح تقتات علي حسنا الخفي وتنهش في دواخلنا بالصمت الرهيب..
فما بين البوح والصمت تكمن تلك الثورة التى لا بد لها ان تتفجر هنا حتي نشهد عذوبة حرفك ونداوة كلماتك..حتى الملتقي كل المنى وزكاوة التحيات

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في السبت سبتمبر 04, 2010 9:28 pm

الاخ طلال لك الشكر علي كلماتك الانيقة واهلا بك هنا في الخربشات عذرا ياعزيزي للتاخير في الترحيب والرد فنحن في حالة من الركود البيات الشتوى والصيفي معاً ...انها حالة تشبهة بما قالة ابوالخاتم انفا في حالة اضطراب ما بين الحرمان والجدب ...علي كلٍ لك خالص المنى

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف زهرة البنفسج في الثلاثاء سبتمبر 21, 2010 2:53 pm

فتحي صاحب الخربشات الدفينة ...

تحياتي ببهاء يوازي بهاء ما تزدهي به حروفك هنا ... جئت كثيرا لم أجدك بين خربشاتك و لو باصما فقط ... كأنه السكون الذي يسبق العواصف .. كأنه الإستعداد لخربشات أكثر تألقا .. ذلك هو تفسيري المنطقي لغيابك .. عموما لن أفقد الأمل في العثور عليك بين طياتها " مخربشا " فينا بألم لذيذ و أمل بعيد تقربه لنا من خلال حروف بوحك الحارقة .. ربما تطربنا بمعان جميلة يندر أن تصادفها بين الحياة المعاصرة .. عموما ما زلت أترقب حضورك في كل فرصة يتيحها لي الأثير هنا .. عشمي في حروفك أن تشرق من جديد ...

هلا أجبت النداء

ما زلنا ننتظر

زهرة البنفسج
عضو فعال

عدد الرسائل : 59
نقاط : 2543
تاريخ التسجيل : 01/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف fathi في الأربعاء سبتمبر 22, 2010 9:19 pm

البنت الحديقة فالك طيب وديمة منورة مع حزنك الناعم وتغريداتك الاخاذة وجميل جدا عودتك الي هنا وطلتك من جديد بين الخربشات العجيبة اهو الفترة الفاتت كنا مشغولين رمضان وكدة بس شايف الناس في المنتدي نايمين نوم العافية......؟
سنعاود الخربشة استئناف جديد لعادتنا القديمة اتمنى ان يبتعد عنها الحزن ولو قليلا هنااااك كثيرٌ قادم نحسب انة يلائم دعواتك التى لحقت متون السماء ظناً منى ستسمع باجابة عاجلة عشان انت زولة صافية دواخلك وبيضاء كما الحليب كونى قريبة وماتبتعدي حتي الملتقي كمية من المنى واطنان احترام.

fathi
عضو لجنة دستور

عدد الرسائل : 539
بلد الإقامة : norway
الإسم الكامل : Fathi Alhassan yousif Ahmed
نقاط : 3307
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف الجعلتي في الأربعاء أكتوبر 20, 2010 4:51 pm

والله لقد تسللت بهدوء الى هذه الواحة النضرة قوجدت النسيم العليل والشذى الفواح يعطر المكان والله يا فتحي يا اخي لقد جعلت من خربشاتك جنة لهذا المنتدى
لك التحايا النضرة بقدر ما اتحفتنا

الجعلتي
مشرف القسم التوثيقي

عدد الرسائل : 1754
بلد الإقامة : دردق
الإسم الكامل : يسري بشير الامين محمود احمد البشير
نقاط : 5184
تاريخ التسجيل : 09/03/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات من حواف الذاكرة

مُساهمة من طرف الجعلتي في الثلاثاء أكتوبر 25, 2011 7:25 am

روضة غناء كنا صباحا ومساء ناتي هنا فنجلس القرفصاء ,ونسكب الدمع الحزين في هذه الزاوية التي اسماها صاحبها خربشات واسميتها ابداعات وما اجملها من ابداعات كنا نتطوف بها ونسوح في محرابها كيف بالله سادتي رجعنا غرباء !!!
كانت كل زاوية منها تعرفنا ونعرفها او تراها تغيرت ام ياترى تغيرت ملامحنا
عاث العنكبوت ونسج خيوطه حولها وكل ما نفضتها عادت الخيوط الواهنة لتملا قلبي بالفزع
اما آن لك يا صديقي ان تعود فنتجمع حولك ونغسل مآقينا التي ملاتها الدموع
فيعود الاحباب جميعهم ونفرح فرح الاطفال بعودتهم وسرعان ما يتغير حالنا ونسكب الحزن النبيل هنا
وياتي السوباوي الملئ ابداعا فيفكفك مفرداتها ويتغزل ابو الخاتم في جميل مفرداتها ونرى ابو فدوى يتبتل في هذا المحراب والجميل دوما طلال يطل علينا بدرا ونشتم رائحة البنفسج مع الزهرة البنفسجية ويتجمع كل الاحباب هنا في هذه الدوحة النضرة فتتفتح الازهار وتغرد الاطيار وينقلب ليلنا الى نهار
عد يا صديقي الى خربشاتك الابداعية من حواف ذاكرتك وامتعنا امتعك الله بالصحة
وحياة امنية انها امنية
ان نعود فنراك تجلس هنا في بنبرك وجمبك كورة مديدة وكباية شاي بي لبن مقنن يا ود الحسن وتسكب لنا ابداعاتك هنا



_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الجعلتي
مشرف القسم التوثيقي

عدد الرسائل : 1754
بلد الإقامة : دردق
الإسم الكامل : يسري بشير الامين محمود احمد البشير
نقاط : 5184
تاريخ التسجيل : 09/03/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 3 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى